وطني

أويحي يوبخ “محجوب بدة”!

  منبر الجزائر
كشفت مصادر مقربة من الوزير الأول أحمد أويحي، أنه تكلم مع وزير العلاقات مع البرلمان “محجوب بدة” مبلغا اياه مدى إستيائه من تراجعه في آداء دوره كوزير للعلاقات مع البرلمان .

كما ابلغه بضرورة تحمل كامل مسؤوليته السياسية تجاه الرأي العام ،في ظل  تشهده المؤسسة التشريعية من انسداد ،و هو الأمر الذي لم يهضمه “محجوب بدة” و نقله للأمين العام لجبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس ،الذي بدوره اتصل باويحي  و طالبه بعدم التدخل في شؤون الأحزاب ، و النواب هم المسؤولون عن موقفهم .

و اضافت نفس المصادر أن محجوب بدة كذلك رفض التصريح لوسائل الإعلام عن حقيقة الصراع الدائر حول شخص رئيس المجلس الشعبي الوطني ،و تفيد ذات المصادر أن الحاكمين في هذا النزاع البرلماني ليس النواب ،بل أطراف من خارج مبنى اسوار البرلمان، و محجوب يعد جزءا من اللعبة السياسية التي تبقى أهدافها خفية إلى غاية الآن .

حيث إعتبر أحد قادة الافالان رفض الكشف عن هويته “لمنبرالجزائر” أن النواب يطبقون تعليمات قيادتهم التي هي الأخرى تتلقى تعليمات من جهة خارج أسوار “الجهاز”، و قد حاول “منبر الجزائر ” الإتصال بوزير العلاقات مع البرلمان لأخذ رأيه و التأكد من صحة المعلومة إلا انه رفض الرد عن اتصالنا ،

و في نفس الساق ،كشفت مصادر مقربة من بوحجة أن الرئاسة لم تتدخل إلى غاية الآن ،رغم تصريح بوحجة  “أنه في حالة ما إذا كانت استقالته نابعة من رغبة الرئيس فإنه سيستقيل حالا “

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*