سياسةوطني

الأرندي يصحّح.. بن بعيبش من ساوم بوتفليقة وليس أويحيى!

لم تمر تصريحات أمين عام الأفلان، جمال ولد عباس، بردا وسلاما على حزب التجمّع الوطني الديمقراطي، عندما قال إنّ أحمد أويحيى، ساوم الرئيس بوتفليقة سنة 1999.

إذ ردّ حزب الأرندي على تصريحات ولد عباس، بالقول إنّ الأمين العان السابق للحزب الطاهر بن بعيبش (1999)، هو من قام بمساومة الرئيس بوتفليقة، آنذاك.

وجاء في بيان للأرندي، اليوم الخميس، أنّ الموقف الشخصي للأمين العام السابق للحزب آنذاك، أدى بقيادة التجمع إلى سحب الثقة من السيد الطاهر بن بعيبش، وانتخاب أحمد أويحيى أمينا عاما للحزب، ومساندة المجاهد عبد العزيز بوتفليقة دون شرط أو قيد منذ سنة 1999.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*