رياضة

“البرازيل”تعطي درسا في الواقعية “للمكسيك”

شهدت مدينة”سمارا” ملعب « كوسموس أرينا» أحداث مباراة من الدور الثمن النهائي لمنافسة نهائيات كأس العالم جمعت بين”منتخب”البرازيل” و”المكسيك” وعرفت تأهل الأول بعد تخطيه منافسه بهدفين مقابل صفر《2-0》
صورة المباراة في بدايتها كان تفوق طفيف للمكسيك الذي أبان على حيوية أكثر مع غياب شبه تام “لسمبا “الذي لم يدخل للمباراة بشكل جيد

إنطلاقة “تيتيولوسانو” في الدقيقة 14 لكن زميله “شيشريتو” لم يلحق بعرضيته مما فوت فرصة التقدم لأشبال “خوان كارلوس” ليواصل الضغط منتخب الكاربي لكن بدون فعالية رافقتها إنتفاضة زملاء نايمار في الربع الأخير من الشوط الأول وتنتهي 45 د الأولى بالتعادل السلبي
الشوط الثاني عرف دخول أبطال العالم 2002 وكلهم عزمهم على التدارك وجعل الشوط الأول في طي نسيان وكان لهم ماأرادو بعد تسجيلهم الهدف الأول للمباراة عن طريق لاعب برشلونة السابق”نيمار”في الدقيقة 55 من عمر المباراة بعد خطأ في المراقبة
بعد الهدف صعد زملاء حارس”أتشوى”لتعديل الكفة
ماترك مساحات شاسعة التي طالما يحبذها نجم”السيليساو” الذي صال وجال في أرضية الملعب
وتبقى المباراة على شكلها ليأتي دور البدليل”فرمينيو”ليطلق رصاصة الرحمة على منتخب”إيل تريكو لور”3
ويسجل الهدف الثاني ويتأكد رسميا خروج وإقصاء “زملاء””شيشريتو”بعد أداء بطولي
لتتواصل لعنة الثمن النهائي على المنتخب”المكسيكي”والخروج من هذا
الدور للمرة السابعة تواليا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*