وطني

“التيفو” من الملاعب الى ساحات الحراك الشعبي

تحولت، العديد من الساحات بولايات الوطن الى شبيه بمدرجات الملاعب، اين صنع شبان الحراك العديد من التيفوهات حملت العديد من الرسائل السياسية.

و خرج، الجزائريون في حراكهم اين قدموا رسائلهم بصيغة مغاير عن الشعارات الصوتية، حيث اصبح التيفو الوجهة المفضلة للعديد من الشباب لايصال رسائلهم، و كانت البداية من ولاية برج بوعريريج

حيث جلب التيفو انتباه الصحافة الوطنية و الدولية و تم تداوله على نطاق واسع، ليصنع شبان باقي الولايات على غرار عنابة الطارف ميلة سكيكدة وهران ام البواقي و العديد من الولايات تيفوهات حملت رسائل سياسية و رسائل الى المؤسسة العسكرية و العديد من مطالب الحراك.

و يسعى العديد من الشباب عبر ولايات الوطن الى خلق فضاءات خصوصا بمواقع التواصل الاجتماعي من اجل تبادل الآراء و التواصل لايصال مطالب الحراك في أفضل صورة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*