وطني

الخارجية الجزائرية تستدعي سفير الإتحاد الأوروبي

على خلفية الفيديو المسيئ..

قامت وزارة الخارجية الجزائرية، باستدعاء سفير الاتحاد الأوروبي بالجزائر جون ارورك، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

واستدعى الأمين العام للوزارة، سفير الإتحاد الأوروبي للاحتجاج على حادثة تصوير فيديو من داخل مقر الاتحاد الأوروبي في العاصمة الأوروبية بروكسل بغرض المساس بالمؤسسات الجزائرية.

وأدانت الخارجية الجزائرية، قيام السيدة لوفيفر ولد حداد، وهى مواطنة بلجيكية من أصل جزائري، بتسجيل الفيديو داخل المرافق الرسمية للبرلمان الأوروبي، واعتبرت الخارجية الجزائر، بان ما وقع يعتبر إساءة وتحويل لرموز الاتحاد الأوروبي على نحو خطير للمساس بشرف وكرامة مؤسسات الجمهورية الجزائرية.

وطلبت السلطات الجزائرية رسميا، من الطرف الأوروبي، الابتعاد بشكل علني وان تعلن رسميا رفضها لمثل تلك المناورة والمطالبة باتخاذ إجراءات ملموسة ضد التصرفات غير المسؤولية للمعنية، مشيرة بان سفير الجزائر في بروكسل كان قد باشر، بناء على تعليمات وزارة الخارجية، باتخاذ خطوات عاجلة مع المؤسسات المختصة في الاتحاد الأوروبي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*