وطني

انطلاق العد التنازلي للإطاحة بولد عباس

شرع عدد من مناضلي حزب جبهة التحرير الوطني في توزيع استمارات تطالب فيها بتسريع انعقاد اجتماع اللجنة المركزية للحزب العتيد

حيث تسعى قيادات نافذة داخل الحزب الى قلب الطاولة على الأمين العام جمال ولد عباس

فيما أفادت مصادر “منبر الجزائر” أن أيام جمال ولد عباس أصبحت معدودة على رأس الافلان

لكن تشبث ولد عباس بالكرسي بدعم من الرئاسة حسب ماهو ظاهر قد يقف حائل أمام هؤلاء

فهل سيفلت ولد عباس من المقصلة هذه المرة أم أن البساط سيسحب من تحت رجليه

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*