وطني

بعد الفضيحة … سيناتور الأرندي يسجن و ترفع عنه الحصانة

أودع قاضي التحقيق لدي محكمة تيبازة، عضو مجلس الأمة عن ولاية تيبازة، بوجوهر مليك، ومرافقيه الحبس المؤقت بتهمة تلقي رشوة من أحد المستثمرين.

وتم تحويل السيناتور إلى سجن حجوط ، في انتظار استكمال التحقيقات معهم.

من جهة أخرى ، قام الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي ، أحمد أويحيى ، بأصدر قرارا بإقصاء السيناتور بشكل نهائي من الحزب.

من المنتظر أن يجتمع غدا الأحد،مكتب مجلس الأمة بصدد رفع الحصانة عن سيناتور الأرندي المتهم بتلقي برشوة من مستثمر في تيبازة.

وطبقا للمادة 128 التي تنص أنه في حالة تلبس أحد النواب أو الأعضاء الأمة بجنحة أو جنابة،

يمكن توقيفه ويخطر بذلك مكتب المجلس الشعبي الوطني أو مجلس الأمة حسب الحالة فورا.

وتنص أيضا المادة، أنه يمكن المكتب المخطر أن يطلب إيقاف المتابعة وإطلاق سراح النائب أو عضو مجلس الأمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*