رياضة

سب أمهات حراس المرمى في الملاعب …السلوك المشين

لاتزال ملاعبنا رهينة بعض السلوكيات التي تشوه سمعة الكرة الجزائرية وأيضا تخل بالحياء العام مثلا مبارة الداربي اليوم بين مولودية العاصمة واتحاد الجزائر

والتي انتهت بتعادل الإيجابي 2-2 كل سادت في جوي كروي تنافسي مع لوحات فنية تشجبعية في المدرجات إلا أن سمة البارزة في داربي اليوم هو سب الأم بصوت عالي عند أي تسديدة لحارس المرمى من الفريقين وهي النقطة السوداء التي تحتسب في هذه المباراة مما تسبب في سخط دائم للحراس المرمى سواء في الداربي أو أي مبارة أخرى في البطولة فهذه الشتائم تكون بارزة المسمع للمتفرج سواء في الملعب وحتى وراء الشاشات مما أحرج الكثير من العائلات التي تقطن قرب الملاعب و أيضا من يشاهد المباريات في التلفزيون مما أثار حفيظة الكثيرين رغم الحملات التوعية للحد من هذه السلوكيات المشينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*