وطني

فضيحة أخرى للرئيس المدير العام لسونطراك “ولد قدور”

نقلت تقارير إعلامية عن نجل الرئيس المدير العام لمجمع سونطراك المدعو:نسيم ولد قدور، 38 سنةً أنه يقف خلف الحملة الإعلامية ضد خوصصة مؤسسة الأسمدة الجزائرية ،المتخصصة في الصناعات البيتروكيماوية، المعروفة بـ”فريتال” مثلا نقله الموقع الإلكتروني :دزاير برس”

وحسب ذات المصادر فإن الحملة  التي يقودها، نجل الرئيس المدير العام لسوناطراك، نسيم ولد قدور، الذي يملك جنسيةً أمريكيةً، ستُمكنه من تحصيل عمولة قدرها 20 مليون دولار، في حال شراء الشريك الكندي لأسهم الإسبان في مجمع فريتال. أما في حالة شراء مجمع أسميدال التابع لسوناطراك لأسهم الإسبان، سيتحصل نسيم ولد قدور، على عمولة مُهمة تُقدر بـ 5 بالمئة، من إجمالي صفقة البيع، المُقدرة تفريبياً بـ 150 مليون دولار. ومنذ تعيين المُدان بالجوسسة سابقاً، عبد المومن ولد قدور، المحكوم عليه سنة 2007، بالسجن 30 شهراً، في محكمة البليدة بتهمة التجسس، وتسريب أسرار دولة لجهات أجنبية، على رأس مجمع سوناطراك حسب نفس المصدر.

يُشار إلى أن مؤسسة “فريتال”، تأسست مناصفة بين المجمع الإسباني “فيلار مير”، و المجمع الوطني الجزائري أسميدال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*