وطني

مدير تحرير في جريدة حكومية متهم بالاستيلاء على النقابة لخدمة مصالحه!!

يباشر مدير التحرير الجديد لجريدة الشعب الحكومية مهامه كامين عام للفرع النقابي للعنوان وسط رفض لدى اغلبية العمال بذات الجريدة متحديا كل وقفات الحراك التي قامت ضده

وبعد نهاية نشره لخبر عقد الجمعية العامة في شهر اوت كما يوضحها الاعلان المنشور والذي يحوز منبر الجزائر على نسخة منه الا أنه لا يزال يمارس صلاحياته كامين عام الفرع النقابي ومدير التحرير في نفس الوقت

حيث قام بإعلان تكريم للعمال يوم 10 ديسمبر حسب البيان الذي بحوزتنا واضعا عليه ختمه في تحدي صارخ لكل القوانين

مع ان هذه الاخيرة ترفض الجمع بين وظيفتين في آن واحد الا ان المعني يواصل في مهمة العبث بالقوانين دون تهاون فهل تقوم وزارة الاتصال بتوقيف هذه التجاوزات ام انها تغض النظر عن مايحدث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*