محليوطني

مير “قصر البخاري” يفضّل المُطلّقات والمقصيون من السّكنات غاضبون!!

إنفجر غضب سكان بلدية قصر البخاري جنوب ولاية المدية، بسبب ما أسموه “الخروقات الكبيرة”، التي طالت قائمة المستفيدين من السكن الإجتماعي والمقدرة بـ 255 حصة سكنية.

وتجمهر اليوم الأحد، مآت المواطنين من سكان المنطقة أمام مقر دائرة قصر البخاري، منددين بالأسماء التي إستفادت من حصة السكنات الاجتماعية، بعد التسريبات التي وصلت إلى مسامعهم، مفادها أن أغلب المستفيدين هم من حاشية رئيس المجلس الشعبي البلدي ونساء مطلقات.

وحسب سكان المنقطة فإن أحد المقربين من رئيس البلدية يعد واحدا من بين المعدين لقائمة السكن الشيئ الذي أثار غضب السكان، مطالبين رئيس الدائرة  بضرورة التدخل والإسراع في الإفراج عن القائمة قبل إنفجار الوضع.

وقد أبدى المجتمع المدني المحلي استغرابه عن سبب توزيع 260 سكن في حين توجد أكثر من 1000 سكن جاهزة أو تفوق نسبة انجازها 70 بالمائة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*