وطني

وزير الصحة مطلوب بالطارف

ب.حسام الدين

يشهد مبنى مديرية الصحة لولاية الطارف، حالة غليان بعد إقدام مدير الصحة على حملة إقصاء للعديد من إطارات الولاية و تعويضهم بمدراء من مقربيه، و بحسب ما تم تداوله داخل المبنى فان مدير الصحة المعين منذ أشهر لم يستطع تقديم الجديد للقطاع لتتعالى اصوات بمحدوديته خصوصا و انه كان سابقا على قطاع الصحة لولاية تبسة و لم يقدم اي عمل ملموس. ليشرع في اقصاء كل من يعارضه و يتناسى دوره.

و يسود، استياء كبير و واسع من الطواقم الطبية و شبه طبية و كذلك الإداريين، خصوصا و أن العديد منهم انتظر أن يضع مدير الصحة مستشفى الأمير عبد القادر بالبسباس حيز الخدمة، خصوصا و أنه يحوي جميع التجهيزات و بسعة 240 سرير.

و أقدم العديد من ممارسي القطاع بالطارف على مراسلة وزير الصحة مختار حزبلاوي من أجل التدخل و وضع حد لما يحدث من تدهور لقطاع الصحة بولاية الطارف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*