صحةميدياوطني

وسائل إعلام أجنبية تتهمّ “حسبلاوي” بالتأخر في السيطرة على الكوليرا!!

وتسخر من المسؤولين!!

قالت قناة ” أورونيوز”، في مقال نشرته على موقعها الإلكتروني، إنّ داء الكوليرا عاد إلى الجزائر بعد أكثر من 20 عاما من القضاء عليه نهائيا.

واضافت “أورونيوز”، أنّ إعلان وزراة الصحة الجزائرية عن انتشار المرض جاء متأخرا، حيث سجلت الأعراض الأولى للوباء في أول أيام عيد الأضحى.

وواصلت : “غير أن السلطات المحلية لم تتخذ الإجراءات اللازمة للوقاية من المرض، خاصة وأن استهلاك مياه الحنفيات التي تعد أول وسيلة لانتشار الوباء ازداد بشكل واسع خلال أيام عيد الأضحى”.

وأشارت ذات الوسيلة الإعلامية، أنّ كمال أيت أوبلي، طبيب مختص في الأمراض الوبائية في معهد باستور بالعاصمة، وصف إعلان وزارة الصحة عن انتشار وباء الكوليرا بـ “شجاعة سياسية”.

وقالت الوسيلة ذاتها: “وبالرغم من سرعة انتشار هذا الوباء، غير أن مدير الوقاية أكد أن الوضع “لا يدعو إلى القلق ولا يستدعي إعلان حالة الطوارئ”. ودعا المواطنين إلى احترام قواعد النظافة المتمثلة في “الغسل الجيد لليدين وكذلك غسل الخضر والفواكه قبل تناولها مع تفادي زيارة المرضى المصابين في المستشفيات”.

من جهة أخرى نشرت “اورونيوز”، تغريدة لإحدى الجزائريات تحمل اسم “جزائرية وأفتخر”، تقول فيها: “انتشار مرض الكوليرا في الجزائر يعتبر فضيحة بكل المقاييس لانه ينتشر فقط في البلدان الفقيرة و ليس في بلد ينتج مليون و ستة مائة الف برميل نفط يوميا و مازال شعبها يعاني من تلوث المياه الصالحة للشرب و ابسط مقومات الحياة الكريمة و مع ذلك فهم يدعون انهم يعيشون في رفاهية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*